الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار

مرحبا بأحباب الله وحبيبه المصطفى

صلى الله عليه وآله وسلم

( سجلوا معنا وساهموا ) بأرائكم البناءة

نحو مجتمع صوفى خالى من الشوائب

وأزرعوا هنا ماتحبوا أن تحصدوه يوم العرض

على الكريم الرحمن الرحيم

أهلاً بكم ومرحباً

الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار

منتدى لمحبي الله ورسوله الذاكرين الله ومكتبة صوفية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 صلوات على النور الأسنى

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 738
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 54

مُساهمةموضوع: صلوات على النور الأسنى    الخميس 21 يونيو 2012, 6:21 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
الحمدلله رب العالمين

أسأل ألله الكريم الرحيم لي ولكم أن يمن علينا بعفوه ورضاه
ويقبلنا ويتقبل منا صالح أعمالنا
فليس رحيم سواهـ بجاه حبيب له أجتباهـ
وإلينا أرسله وأعطاهـ شفاعة ورحمة وبنا أوصاهـ
وأمرنا بالصلاة عليه وإتباعه حتى نلقاهـ

اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ الرَّؤُفُ الْحَلِيمُ الْحَنَّانُ الْمَنَّان
صَلِّ عَلَى طَهَ سَيِّدِ الأَكْوَان* صَلاةً لايُكَيِّفُهَا جَنَان
تُثَقِّلُ الْمِيزَانَ وَترْضِي الرَّحْمَن
صَلاةً تَحْفَظُنَا بِهَا مِنْ وَسَاوِسِ الشَّيْطَانِ وَكَيْدِ الإِنْسِ وَالْجَان
وَتَقِينَا بِهَا مِنْ نَوَائِبِ الدَّهْرِ وَمِحَنِ الزَّمَان
صَلاةً تَشْمَلُنَا بِهَا وَكُلَّ الإِخْوَان
وَالْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ يَارَحِيمُ يَارَحْمَن
آمِـــــــــــــــــــين

صلوات على صاحب النور الأسنى
من فيض أسماء الله الحسنى
ـــــــــــــــــــــــــــــ
صَلُّوا عَلَيْهِ فَـتــَسْـعـَدُوا * وَتُـشـَرَّفُوا وَتُـمَجّـَدُوا
فِي جَـنَّةِ اللهِ الْعَلِيْ * فَتَسْكُنُوا وَتُخَلَّدُوا
وَتُمَتَّعُوا وَتُنَعَّمُوا * فَنَعِيمُهَا لايَنْفَدُ
أَزْكَى صلاةٍ دَائِمًا * طُولَ الْمَدَى تَتَجَدَّدُ
تَتْرَى مِنَ اللهِ الْعَلِيْ * وَسَلامُهُ يَتَرَدَّدُ
خَيْرُ الْوَرَى وَإِمَامُهُمْ * طَهَ الْحَبِيبُ مُحَمَّدُ
طِبُّ الْقُلُوبِ شِفَاؤُهَا * مِنْ كُلِّ دَاءٍ يُبْعِدُ
هُوَ أَحْمَدُ الْمُخْتَارُ * مَنْ أَوْصَافُهُ لاتُسْرَدُ

ـــــــــــــــــــــــــــــــ
1_ اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ صَاحِبِ الْكَوْثَر
صلاةً لاتُعَدُّ وَلاتُكَيَّفُ وَلاتُحْصَر
نَنَالُ بِهَا الْحَظَّ الأَوْفَرَ وَالرِّضْوَانَ الأَكْبَر
وَنَفُوزُ بِهَا بِشَفَاعَتِهِ يَوْمَ الْمَحْشَر
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ
_ 2اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ
فَاتِحِ خَزَائِنِ الْجُود* وَحَبِيبِ الْمَلِكِ الْمَعْبُود* صَاحِبِ الْمَقَامِ الْمَحْمُود
صلاةً تَتَعَدَّى الْمَحْدُود* وَتَفُوقُ الْمَعْدُود* نَنَالُ بِهَا الْعِرْفَانَ وَالشُّهُود
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
3 _ اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ صَاحِبِ الْقُرْآن
صلاةً لايُكَيِّفُهَا جَنَان* تُثَقِّلُ الْمِيزَانَ وَتُرْضِي الرَّحْمَن
وَعَلَى آلهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالمَِين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
4_اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ الْحَبِيب
صلاةً يَتَجَلَّى بِهَا الرَّبُ الْقَرِيب* فِي حَضْرَةِ التَّقْرِيب
فَنَفُوزُ مِنْ كَأْسِهِ الأَصْفَى بِأَوْفَى نَصِيب* وَعَلَى آلهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
• 5) اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ أَصْلِ الْجَمَال
صلاةً لَيْسَ لَهَا كَيْفٌ وَلامِثَال* وَصَلِّ عَلَيْهِ قَدْرَ مَالَهُ مِنْ بَهَاءٍ وَكَمَال
وَأَذِقْنَا بِهَا لَذَّةَ الْوِصَال
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
• 6)اللَّهُمَّ اطْوِ لِسَانِي بِالصَّلاةِ عَلَيْهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ
حَتَّى يَكُونَ لِي فِي كُلِّ نَفَسٍ بِقَدْرِ ذَرَّاتِ الْعَوَالِمِ كُلِّهَا
الْسِنَةٌ تُصَلِّي عَلَيْهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ
بِكُلِّ لُغَاتِ خَلْقِكَ مِنَ الْعَرْشِ إِلَى الْفَرْشِ
مِنْ بَدْءِ الْبَدْءِ إِلَى مَالانِهَايَةَ لِكَمَالِ اللهِ وَبَقَائِهِ
حَتَّى أَنْغَمِسَ فِى أَنْوَارِهِ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ
فَأَكُونَ نُورًا كُلِّيًا رُوحَانِيًّا
أَسْتَمِدُّ مِنْهُ الْعِلْمَ وَالْفَهْمَ وَالْحِكْمَةَ وَالرَّشَدَ وَصَلاحَ أَمْرِ الدُّنْيَا وَالأَخِرَة
فَاللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى هَذَا النَّبِيِّ الأُمِّيِّ الزَّكِيِّ صَلاتَكَ الدَّائِمَةَََََََ الأَزَلِيَّةَ الأَبَدِيَّة
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ــــــــــــــــــــــــــــــــ
• 7)اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ صلاةً يَتَّصِلُ نُورُهَا بِنُورِكَ
وَيَسْرِي بَعْدَ ذَلِكَ فِي كُلِّ نُور* وَاغْمِسْنَا يَارَبَّنَا فِي هَذَا النُّور
حَتَّى نَكُونَ بِهِ مُتَّصِلِين* وَإِلَيْهِ وَاصِلِين* وَفِيهِ مَوْصُولِين
وَعَلَيْهِ دَالِّينَ مُوَصِّلِين* وَسَلِّمْ وَبَارِكْ مِثْلَ ذَلِكَ فِي كُلِّ وَقْتٍ وَحِين
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ أَجْمَعِين وَالْحَمْدُ لِلَّهِ رَبِّ الْعَالمَِين
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
Coolاللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ الدَّاعِي إِلَى التَّوْحِيد
الْمَوْصُوفِ بِكُلِّ خُلُقٍ حَمِيد* صلاةً تَمْنَحُنَا بِهَا الرِّضَا يَوْمَ الْمَزِيد
صلاةً بِلاعَدٍّ وَلاتَحْدِيد* وَكَذَا السَّلامُ مِنَ اللهِ الْعَلِيِّ الْمَجِيد
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
• 9)اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ مَنْ خَلَقْتَ مِنْ أَجْلِهِ الأَشْيَاء
وَبِبِعْثَتِهِ زَالَ عَنَّا الْعَنَاءُ وَحَلَّ الْهَنَاء* صلاةً لَيْسَ لَهَا يَارَبَّنَا انْتِهَاءٌ
وَلاأَمَدٌ وَلاانْقِضَاء* صلاةً تَكْتُبُنَا بِهَا مَعَ السُّعَدَاء
وَتَسْقِينَا طَهُورَ الأَصْفِيَاء*وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
10)اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النَّبِيِّ النُّور
صلاةً دَائِمَةً مَدَى الأَيَّامِ وَاللَّيَالِي وَالشُّهُور
تَتَضَاعَفُ وَتَتَجَدَّدُ مِنَ الْمَوْلَى الشَّكُور* مِنْ بِدْءِ الخَلْقِ إِلَى يَوْمِ النُّشُور
نَنَالُ بَهَا الرِّضَا وَالْفَرَجَ وَالسُّرُور* صلاةً نُسْقَى بِهَا صَافِىَ الطَّهُور
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
11)اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيْدِنَا مُحَمَّدٍ الَّذِي مِنْ نُورِهِ اسْتَنَارَتِ الشَّمْس
الْمَبْعُوثِ بِالصَّلَوَاتِ الْخَمْس* القَائِلُ بُنِيَ الإِسْلامُ عَلَى خَمْس
صلاةً نَرْقَى بِهَا إِلَى مَعَارِجِ الْقُدْس* وَنَنَالُ بِهَا مَقَامَ الأُنْس
وَتَصْفُو بِهَا الرُّوحُ وَتَزْكُو بِهَا النَّفْس* وَيَصْفُو بِهَا الْقَلْبُ
وَيَلْطُفُ بِهَا الْحِس* وَنَخْلُصُ بِهَا مِنْ كُلِّ وَهْمٍ وَلَبْس
وَنَجِّنَا بِهَا مِنْ كُلِّ ضُرٍّ وَبَأْس* وَانْزِعْ مِنْ قُلُوبِنَا كُلَّ يَأْس
صلاةً تَجِلُّ عَنِ الإِدْرَاكِ وَالْكَشْفِ وَالْحَدْس
عَدَدَ كُلِّ شَفْعٍ وَوِتْرٍ وَجَهْرٍ وَهَمْس
تَنْجَلِي بِهَا عَنَّا الْكُرَبُ وَيَزُولُ النَّحْس
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلِّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
12_ اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّم عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَآلهِ
فِي كُلِّ لَمْحَةٍ وَنَفَسٍ قَدْرَ لا إِلهَ إِلا الله
وَأَغْنِنَا وَاحْفَظْنَا وَوَفِّقْنَا لِمَا تَرْضَاه* وَإصْرِف عَنَّا السُّوءَ
وَأرْضَ عَنِ الْحِسَنَيْنِ رَيْحَانَتَيْ خَيْرِ الأَنَام
وَأُخْتِهِمَا السَّيِّدَةِ زَيْنَب عَالِيَةِ الْمَقَام
وَعَنْ سَائِرِ آلهِ وَأَصْحَابِهِ الْكِرَام
وَأَدْخِلْنَا الْجَنَّةَ دَارَ السَّلامِ بِسَلام
يَاحَيُّ يَاقَيُّومُ يَاألله
ـــــــــــــــــــــــ
13_ اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ
أَوَّلِ نَفَسٍ تَنَفَّسَ عَنْهُ صُبْحُ الْوُجُود
فَكَانَ بَدْءَ الْخَلْقِ الَّذِي ظَهَرَ مِنْ كَنْزِ الْعَطَا وَالْجُود
وَهُوَ أَوَّلُ مَنْ قَالَ ((بَلَى)) يَوْمَ أَخْذِ الْعُهُود
وَأَوَّلُ مَنْ تَنْشَقُّ عَنْهُ الأَرْضُ فِي الْيَوْمِ الْمَشْهُود
وَأَوَّلُ شَافِعٍ عِنْدَ الْمَلِكِ الْمَعْبُود* وَأَوَّلُ مُشَفَّعٍ يُؤْذَنُ لَهُ آنَذََاكَ بِالسّجُود
وَأَوَّلُ مَنْ يَفْتَحُ بَابَ الْجَنَّة فَيَحِلُّ بَعْدَ ذَلِكَ السُّعُود
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ نَبِيِّ الأَنْبِيَاءِ
الْمَأْخُوذِ عَلَيْهِمُ الْمِيثَاقُ فِي حَضْرَةِ اللهِ الْخَلاق
أَنْ يُؤْمِنُوا بِهِ وَيَنْصُرُوهُ عَلَى الإِطْلاق* مَنْ تَمَّمَ مَكَارِمَ الأَخْلاق
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ فَيْضِ الْفَضْلِ مِنْ حَضْرَةِ الْعَمَاء
مَنْ طَافَ نُورُهُ بِالذَّاتِ قَبْلَ أَنْ يَكُونَ عَرْشُهُ عَلَى الْمَاء
وَسَرَى هَذَا النُّورُ فِي الأَشْيَاء* فَكَانَ سِرَّ الْخَيْرِ وَالنَّمَاء
وَبِهِ أُفِيضَ عَلَيْهَا الْوُجُودُ وَاسْتَمَرَّ الْعَطَاء
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ كَعْبَةِ الأَرْوَاح
الَّذِي تَحِلُّ عَلَيْهَا بِالتَّوَجُّهِ إِلَيْهِ الأَفْرَاح
وَمِنْ فَيْضِ فَضْلِهِ نُسْقَى طَهُورَ الرَّاح* مَنْ أَمَدَّ اللهُ بِبَرَكَاتِهِ الأَشْبَاح
مُنْذُ ظَهَرَ فَجْرُ نُورِهِ وَلاح
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ نُورِ الْغَيْبِ الْمَصُون
الَّذِي لاحَ فِي وَجْهِ آدَمَ فَسَجَدَ لَهُ بِأَمْرِكَ الْمَلائِكَةُ الْمُقَرَّبُون
وَبِحِكْمَةٍ عُلْيَا احْتُجِبَ وَطُرِدَ الْمَلْعُون
حَتَّى يُنَفَّذ الْقَدَرُ الْمُبْرَمُ فِي الْكِتَابِ الْمَكْنُون
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ مَنْ هَامَ فِي حُبِّهِ الصَّالِحُون
بَلْ هُوَ سِرُّ كُلِّ جَمَالٍ فُتِنَ بِهِ الْمُحِبُّونَ
مِنَ الْخَلْقِ مِثْل (قَيْسِ) الْمَجْنُون
فَاللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ الْمَمْدُوحِ فِي ((نُون))
صَلاةً نَنَالُ بِهَا أَعْلَى الْجَنَّاتِ وَالْعُيُون
وَتَجْعَلُنَا بِهَا مِنْ عِبَادِكَ الَّذِينَ لا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلا هُمْ يَحْزَنُون
وَسَلِّمْ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ مِثْلَ ذَلِكْ
14-اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ نُورِ اللهِ الْمَلِكِ الْفَتَّاح
الْمَضْرُوبِ بِه مَثَلُ نُورِهِ كَمِشْكَاةٍ فِيهَا مِصْبَاح
الَّذِي جَلَّ عَنِ الإِحَاطَةِ فَلَمْ يَرَ مِنْهُ الصِّدِّيقُ إِلاالْهَيْكَلَ الْمُبَاح
وَاسْتَنَارَتْ بِهِ قُبَّتُهُ فَرَفْرَفَتْ فِي فِنَا أَنْوَارِهَا الأَرْوَاح
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ
مَنْ جَعَلَ اللهُ ذُرِّيَّتَهُ فِي صُلْبِ عَلِيٍّ وَفَاطِمَةَ الزَّهْرَاء
فَكَانَ مِنْهَا وَمِنْهُ أَئِمَّةُ الأَتْقِيَاء* وَسَادَةُ الأَصْفِيَاء
فَهُوَ الْمُتَنَقِّلُ فِي أَصْلابِ الأَطْهَارِ وَأَرْحَامِ الطَّاهِرَاتِ مِنَ الأُمَّهَاتِ وَالأَبَاء
وَمَازَالَ يَسْرِي فِي الأَسْبَاطِ وَالآلِ الشُّرَفَاء
فَيُمِدُّهُمْ بِكُلِّ سَنَاءٍ وَثَنَاء* وَيُرَقِّيهِمْ إِلَى الْعَلْيَاء
((حُسَيْنٌ مِنِّي وَأَنَا مِنْهُ))فِي حَدِيثٍ صَحِيحٍ جَاء
صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمْ
ـــــــــــــــــــــــــــ
15 _اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِك عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ
مَنْ أَنْزَلْتَ عَلَيْهِ الْقُرَآن* وَجَعَلْتَ أَخْلاقَهُ الْقُرْآن
وَخَصَّصْتَ مُعْجِزَتَهُ الْكُبْرَى بِالْقُرْآن* صَلِّ عَلَيْهِ رَبُنَا عَدَدَ حُرُوفِ الْقُرْآن
وَمَافِيهَا مِنْ أَسْرَارٍ وَتِبْيَان* وَمَا انْطَوَى عَلَيْهِ كُلُّ حَرْفٍ مِنْ ظَاهِرٍ وَبَاطِنٍ
وَحَدِّ وَمُطَّلَعٍ لأَهْلِ الْعِرْفَان
وَعَدَدَ خُدَّامِ كُلِّ حَرْفٍ فِي الْعَالَمِ الْعُلْوِيِّ وَالسُّفْلِيِّ
وَمَالَهُمْ مِنْ حَسَنَاتٍ يَارَحْمَن
اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكَ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ عَدَدَ التَّالِينَ لِلْقُرْآن
وَعَدَدَ حَسَنَاتِهِمْ وَعُلُومِهِمْ وَبَرَكَاتِهِمْ عَلَى مَرِّ الزَّمَان
وَضَاعِفْ هَذِهِ الصَّلَوَات يَاألله يَاألله يَاألله أَضْعَافًا مُضَاعَفَةً
لايَحْصُرُهَا جَنَان* وَلا يُحِيطُ بِهَا كَائِنٌ أَيًا كَان
صَلاةً لايَحْصُرُهَاحَدٌ وَلايَحُدُّهَا بَيَان
صَلاةً تَتَوَالَى عَلَيْهِ مِنْ بَدْءِ الْبَدْءِ إِلَى مَالانِهَايَةَ لِكَمَالِ اللهِ الْحَنَّانِ الْمَنَّان
وَاجْعَلْنَا بِهَا مِنْ أَهْلِ الْقُرْآن* الْمَخْصُوصِينَ بِأَهْلِيَّةِ الرَّحْمَن
نَحْيَا بِهِ وَنَمُوتُ بِهِ وَنَلْقَاكَ بِهِ وَنَرْقَى بِهِ الدَّرَجَاتِ الْعُلَى فِي الْجِنَان
مُتَمَتِّعِينَ بِجِوَارِ سَيِّدِ الأَكْوَان* وَآلِهِ شُمُوسِ الْعِرْفَان
وَأَصْحَابِهِ الأَئِمَّةِ الأَعْيَان* وَأَحْبَابِهِ فِي كُلِّ مَكَان
وَاجْعَل ثَوَابَ ذَلِكَ فِي صَحِيفَةِ الْمُصْطَفَى
صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ
آمِين آمِين آمِين
ــــــــــــــــــــــ
16- صلاة الشهود على سيد الوجود
ــــــــــــ
اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى الْحَبِيبِ الأَعْظَم* وَالْمَلاذِ الأَفْخَم
طِبِّ قَلْبِي وَالْبَلْسَم* سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ بْنَ عَبْدِ الله
صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ عَدَدَ مَافِي عِلْمِ الله
صَلاةً يُفَاضُ نُورُهَا عَلَى جَمِيعِ أَجْزَاءِ ذَاتِي
فَيَجْعَلُنِي مُسْتَغْرِقًا بِالْكُلِّيَّةِ فِي شُهُودِ ذَاتِهِ الْعَلِيَّة
فَلا أَتَحَرَّكُ حَرَكَةً إِلاَّ وَفِيهَا سِرُّحَرَكَاتِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ)
وَلا أَتَنَفَّسُ نَفَسًا إِلاَّ وَفِيهِ عَبِيرُ أَنْفَاسِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلِّمَ)
وَلا أَسْكُنُ سُكُونًا إِلاَّ وَفِيهِ طِيبُ سَكَنَاتِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ)
وَلا أَقُولُ قَوْلاً إِلاَّ وَفِيهِ نُــورُ أَقْوَالِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ)
وَلا أَفْعَلُ فِعْلاً إِلاَّ وَفِيهِ هَدْيُ أَفْعَالِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ)
وَلا يَكُونُ بِي حَالٌ إِلاَّمِنْ فَيْضِ أَحْوَالِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّمَ)
وَلا لِيَ مَقَامٌ إِلاَّ مِنْ بَرَكَةِ مَقَامَاتِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم)
صَلِّ عَلَيْهِ رَبَّنَا عَدَدَ الْحَرَكَاتِ وَالسَّكَنَاتِ وَالأَنْفَاسِ
وَالأَقْوَالِ وَالأَفْعَالِ وَالأَحْوَالِ وَالْمَقَامَاتِ الَّتِي حَدَثَتْ فِي الْكَائِنَاتِ
مِنْ قَبْلِ الْقَبْلِ إِلَى بَعْدِ الْبَعْدِ بِلا كَيْفٍ وَلاكَمٍّ وَلاحَصْرٍ وَلاعَد
وَاجْعَلْ كُلَّ ذَلِكَ وَأَضْعَافَ أَضْعَافَهُ
إِلَى مَالا نِهَايَةَ فِي صَحِيفَتِهِ
(صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم)
هَدِيَّةً لَهُ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم)
مِنْ أَجْلِهِ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم)
بِجَاهِهِ (صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَآلِهِ وَسَلَّم)
صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ وَتَابِعِيهِمْ إِلَى يَوْمِ الدِّين
وَسَلامٌ عَلَى الْمُرْسَلِينَ* وَالْحَمْدُ للهِ رَبِّ الْعَالَمِين
ــــــــــــــــــــــــ

17- اللَّهُمَّ يَامَنْ لَهُ الأَسْمَاءُ الْحُسْنَى* صَلِّ عَلَى صَاحِبِ النُّورِ الأَسْنَى
عَدَدَ مَافِي أَسْمَائِكَ مِنْ حُرُوفٍ وَأَنْوَار* وَمَالَهَا مِنْ عُلُومٍ وَأَسْرَار
وَمَا مِنْهَا مِنْ مَظَاهِرِ التَّجَلِّيَّاتِ وَسِرِّ الأَقْدَار
صَلاةً تَتَوَالَى آناءَ اللَّيْلِ وَأَطْرَافَ النَّهَار* لاتُوْصَفُ بِحَدٍ وَلامِقْدَار
حَتَّى يَقُومَ النَّاسُ للهِ الْوَاحِدِ الْقَهَّار
وَيَفُوزَ الْمُؤْمِنُونَ بِشَفَاعَةِ النَّبِيِّ الْمُخْتَار* وَرَحْمَةِ الْعَزِيزِ الْغَفَّار
صَلَى اللهُ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ الْبَرَرَةِ الأَطْهَار
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

18-اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ الْعَزِيزُ الْقَهَّارُ الْمُقْتَدِرُ الْقَائِمُ
ذُوُالْقُوَّةِ الْمَتِينُ الْقَوِيُّ الْجَبَّارُ الْمُتَكَبِّرُ الشَّدِيدُ الْقََاهِرُ الْقَهَّارُ الْقَيُّوم.
يَارَبِّ بِسِرِّ هَذِهِ الأَسْمَاءِ الْمُبَارَكَات*
صَلِّ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ سَيِّدِ الْكَائِنَاتِ وَبَابِ النَّفَحَات
صَلاةً تَسْتَغْرِقُ الأَوْقَات* بِلا حَصْرٍ وَلاعَدٍ مَدَى الأَنْفَاسِ وَاللَّحَظَاتِ
وَالْخَطَرَاتِ وَالْحَرَكَاتِ وَالسَّكَنَات
اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَيْهِ وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ
صَلاةً نَنَالُ بِهَا جَمِيعَ الْخَيْرَات
وَتَحْفَظُنَا بِهَا مِنْ جَمِيعِ الشُّرُورِ وَالْعَاهَات
صَلاةً دَائِمَةً مُتَوَاصِلَةً مَادَامَ مُلْكُ اللهِ رَبِّ الأَرْضِ وَالسَّمَوَات
وَصَلَّى اللهُ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ وَآلِهِ وَسَلَّمْ
ــــــــــــــــــــــــــــــ

19-اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ اللهُ الَّذِي لاإِلَهَ إِلاَّهُوَ الْمَلِكُ الْقُدُّوسُ
السَّلامُ الْمُؤْمِنُ الْمُهَيْمِنُ الْعَزِيزُ الْجَبَّارُ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ
الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ الْجَلِيلُ ذُوالْجَلالِ وَالإِكْرَام الْمَجِيدُ الرَّفِيعُ
الْغَنِيُّ الْمُغْنِي الْوَاحِدُ الْوَلِيُّ الْحَفِيظُ الْمُقَدِّمُ الْمُؤَخِّر.
نَسْأَلُكَ يَااللهُ يَامَنْ هُوَ هَكَذَا وَلايَزَالُ هَكَذَا أَحَدٌ سِوَاه
أَنْ تُصَلِّي وَتُسَلِّمْ وَتُبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ الْعَالِي الْقَدْرِ الْعَظِيمِ الْجَاه
صَلاةً تُرْضِيكَ وَتُرْضِيهِ وَتَرْضَى بِهَا عَنَّا يَاالله
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ إِلَى يَوْمِ أَنْ نَلْقَاكَ وَنَلْقَاه
فَنَفُوزَ بِمُشَاهَدَتِكَ وَنَحْظَى بِلُقْيَاه
وَنَشْرَبَ مِنْ حَوْضِهِ وَنُسْقَى مِنْ حُمَيَّاه
آمِين
ــــــــــــــــــــــــــ

20 _اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ الرَّؤُفُ الْحَلِيمُ الْحَنَّانُ الْمَنَّان
صَلِّ عَلَى طَهَ سَيِّدِ الأَكْوَان* صَلاةً لايُكَيِّفُهَا جَنَان
تُثَقِّلُ الْمِيزَانَ وَترْضِي الرَّحْمَن
صَلاةً تَحْفَظُنَا بِهَا مِنْ وَسَاوِسِ الشَّيْطَانِ وَكَيْدِ الإِنْسِ وَالْجَان
وَتَقِينَا بِهَا مِنْ نَوَائِبِ الدَّهْرِ وَمِحَنِ الزَّمَان
صَلاةً تَشْمَلُنَا بِهَا وَكُلَّ الإِخْوَان
وَالْمُسْلِمِينَ وَالْمُسْلِمَاتِ يَارَحِيمُ يَارَحْمَن
آمِين
ــــــــــــــــــــــــــ
21-اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ الْمُحِيطُ الْعَالِمُ الرَّبُّ الشَّهِيدُ الْحَسِيبُ الْفَعَّالُ
الْخَلاَّقُ الْخَالِقُ الْبَارِىُ الْمُصَوِّر*
صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النُّورِ الأَبْهَر* وَالسِّرِّ الأَفْخَر
صَلاةً تُوَصِّلُنَا بِهَا إِلَيْهِ وَتَجْمَعُنَا بِهَا عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْمَحْشَر
وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ فِي كُلِّ لَمْحَةٍ وَنَفَسٍ
قَدْرَ سُبْحَانَ الله وَالْحَمْدُ لله وَلاإِلَهَ إِلاالله وَاللهُ أَكْبَر
آمِين
ـــــــــــــــــــــــــــــــ

22-اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ اللهُ الَّذِي لاإِلَهَ إِلاَّهُوَ الْمُحِيطُ الْكَامِلُ
الْوَاحِدُ الْوَاسِعُ الْبَرُّ الصَّادِقُ النُّورُ الْبَدِيعُ الْمُبْدِعُ الْمُبْدِئُ الْمُعِيدُ الْمُغِيثُ
بِسِرِّ هَذِهِ الأَسْمَاءِ وَسَائِرِ الأَسْمَاءِ الْحُسْنَى
صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ صَاحِبِ الْمَقَامِ الأَسْنَى
وَالْمَشْرَبِ الأَهْنَا* صَلاةً تَتَوَالَى عَلَيْهِ عَدَدَ ذَرَّاتِ الْوُجُودِ
وَمَاخَلَقَ اللهُ مِنْ فَرْدٍ وَمَثْنَى
وَعَلَى آلِهِ وَصَحْبِهِ وَسَلَّمْ
ــــــــــــــــــــــــ
ـــــــــــــــــــــــــ



_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
حامدالعربى
مرابط فى سبيل الله
مرابط فى سبيل الله


عدد المساهمات : 32
تاريخ التسجيل : 22/06/2012
العمر : 34

مُساهمةموضوع: رد: صلوات على النور الأسنى    الأربعاء 04 يوليو 2012, 2:38 am

ـــــــــــــــــــــــــــــ
صَلُّوا عَلَيْهِ فَـتــَسْـعـَدُوا * وَتُـشـَرَّفُوا وَتُـمَجّـَدُوا
فِي جَـنَّةِ اللهِ الْعَلِيْ * فَتَسْكُنُوا وَتُخَلَّدُوا
وَتُمَتَّعُوا وَتُنَعَّمُوا * فَنَعِيمُهَا لايَنْفَدُ
أَزْكَى صلاةٍ دَائِمًا * طُولَ الْمَدَى تَتَجَدَّدُ
تَتْرَى مِنَ اللهِ الْعَلِيْ * وَسَلامُهُ يَتَرَدَّدُ
خَيْرُ الْوَرَى وَإِمَامُهُمْ * طَهَ الْحَبِيبُ مُحَمَّدُ
طِبُّ الْقُلُوبِ شِفَاؤُهَا * مِنْ كُلِّ دَاءٍ يُبْعِدُ
هُوَ أَحْمَدُ الْمُخْتَارُ * مَنْ أَوْصَافُهُ لاتُسْرَدُ

_________________


بسم الله الرحمن الرحيم

حب النبي فرض وحب أل البيت فرض

فلاتنسوا محبتهم وعلموا أولادكم حب النبي وأله

اللهم صل وسلم وبارك على حبيبك المصطفى

وأله وصحبه أجمعين

ـــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محب الاسرار
مرابط فى سبيل الله
مرابط فى سبيل الله
avatar

عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 06/06/2012

مُساهمةموضوع: رد: صلوات على النور الأسنى    الخميس 12 يوليو 2012, 6:35 pm

اللَّهُمَّ يَامَنْ هُوَ الْمُحِيطُ الْعَالِمُ الرَّبُّ الشَّهِيدُ الْحَسِيبُ الْفَعَّالُ
الْخَلاَّقُ الْخَالِقُ الْبَارِىُ الْمُصَوِّر*
صَلِّ وَسَلِّمْ وَبَارِكْ عَلَى سَيِّدِنَا مُحَمَّدٍ النُّورِ الأَبْهَر* وَالسِّرِّ الأَفْخَر
صَلاةً تُوَصِّلُنَا بِهَا إِلَيْهِ وَتَجْمَعُنَا بِهَا عَلَيْهِ فِي الدُّنْيَا وَيَوْمَ الْمَحْشَر
وَعَلَى آلِهِ وَأَصْحَابِهِ فِي كُلِّ لَمْحَةٍ وَنَفَسٍ
قَدْرَ سُبْحَانَ الله وَالْحَمْدُ لله وَلاإِلَهَ إِلاالله وَاللهُ أَكْبَر
آمِين
جزاك الله خير الجزاء

_________________


كـــــــــــل عام وحضراتكم بكل خير


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
مــــحـب الله وحـبـيـبه المصطــفى
صــــــــــلى الله عليـــــه وســـــــــــــلم
هــو الـحب فاسلم بالحشا ما الـــهوى سهــــل
فـــما أخـــــتاره مغــــــــــــرم بــه وله عــــــــقـــل
وعش خاليا فالحب راحته عناء فأوله سقم وأخره قــتــل
وإن شئت أن تحيا سعيدا فمت به شهيدا وإلا فالغرام له أهل
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
صلوات على النور الأسنى
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار  :: خاص بالنبي المصطفى صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: