الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار

مرحبا بأحباب الله وحبيبه المصطفى

صلى الله عليه وآله وسلم

( سجلوا معنا وساهموا ) بأرائكم البناءة

نحو مجتمع صوفى خالى من الشوائب

وأزرعوا هنا ماتحبوا أن تحصدوه يوم العرض

على الكريم الرحمن الرحيم

أهلاً بكم ومرحباً

الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار

منتدى لمحبي الله ورسوله الذاكرين الله ومكتبة صوفية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الأسرة الرفاعية

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 739
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 55

مُساهمةموضوع: الأسرة الرفاعية   الإثنين 20 فبراير 2017, 6:27 pm

الأسرة الرفاعية
تحمل هذه الأسرة اسمها منذ حوالي أحد عشر قرناً ، نسبة إلى جدها الأعلى وهو أبو الحسن رفاعة المكي بن السيد المهدي بن السيد محمد أبو القاسم بن السيد الحسن العالم المحدث - الذي فرضت عليه الحكومة العباسية الإقامة الجبرية في مكة المكرمة - ابن السيد الحسين بن السيد أحمد المرتضى - المكنى بأبي سبحة - بن السيد موسى الثاني بن السيد الأمير إبراهيم المرتضى - أمير اليمن في عهد الخليفة المأمون- ابن الإمام موسى الكاظم بن الإمام جعفر الصادق بن الإمام محمد الباقر بن الإمام السجاد علي زين العابدين بن الإمام الحسين - شهيد كربلاء -ابن الإمام علي بن أبي طالب والسيدة فاطمة الزهراء بضعة سيدنا ونبينا محمد صلى الله عليه وسلم ورضي عنهم أجمعين .
أصول الأسرة الرفاعية في المشرق :
هاجر السيد رفاعة المكي عام 3177 هـ من مكة المكرمة على إثر غزو القرامطة لها قاصداً بني عمومته الأدارسة بالأندلس ، وعندما قامت دولة الأدارسة كان آل رفاعة لا يزالون فيها ، وكان كبيرهم هو السيد ثابت بن حازم بن أحمد بن علي بن رفاعة الذي تزوج من السيدة آمنة بنت الملك يحيى المعتلي فأنجبت منه السيد يحيى ، وعندما بدأ التنافس بين الأدارسة على الحكم آثر السيد يحيى الهجرة مستصحباً معه عمه السيد عبد الله وابن عمه القاصر السيد حسن بن محمد عسلة بن حازم ، واستقر به وابن عمه حسن المقام بعد أداء فريضة الحج في البصرة ، وعندما علم الخليفة العباسي بذلك كتب إليه يستقدمه إلى بغداد ، وكان ذلك عام 450 هـ وأوكل إليه مهمة توقيع النقابة على الطالبين بالبصرة وواسط والبطائح وصار منذ ذلك الوقت يدعى (شيخ بني رفاعة يحيى النقيب ) وقد توفي بالبصرة عام 460 هـ ودفن فيها مخلفاً وراءه طفلهُ علي وعمره سنة واحدة ، فتعهده ابن عمه حسن ، وقد ارتحل عام 497 هـ إلى البطائح وتزوج هناك من السيدة فاطمة الأنصارية التي أنجبت له السادة أحمد الرفاعي وإسماعيل وعثمان والسيدة العابدة ست الكرام ، وتوفي في بغداد عام 519 هـ وله مقام ومسجد لا يزال قائماً إلى الآن في شارع الرشيد ويسمى جامع السلطان علي ، ويعد السيد أحمد الرفاعي الكبير وأحفاده وأخويه الأصول الثابتة لرفاعيي المشرق .
الإمام السيد أحمد الرفاعي الكبير رضي الله عنه وقدس سره :
ولد السيد أحمد الرفاعي الكبير عام 512 هـ / 11188 م ، في قرية حسن القريبة من مدينة واسط بالعراق ، حفظ القرآن وهو ابن سبع سنين ، وتوفي والده وهو في هذا السن فكفله خاله العالم الرباني الشيخ منصور البطائحي الأنصاري ، وأقام على تهذيبه وتعليمه الشيخ أبو الفضل علي الواسطي ، وقد نبغ في العلوم العقلية والنقلية والإفتاء على مذهب الإمام الشافعي ، وله إجازات عالية الأسانيد في الحديث النبوي الشريف .
مؤلفاته : ألف كتباً عديدة منها :11 - البرهان المؤيد(وهو كتاب يعده العلماء مرجعاً هاماً في أسس التصوف الإسلامي ومنهاج حياة لمن أراد السلوك على طريق القوم أهل الله تعالى )- 2 - النظام الخاص لأهل الإختصاص .3 - الحكم الرفاعية .



4 - حالة أهل الحقيقة مع الله ( وهو كتاب روى فيه أربعين حديثاً في المعرفة بسنده إلى النبي صلى الله عليه وسلم )
5 - شرح كتاب التنبيه لأبي اسحق الشيرازي في ستة مجلدات .
وكانت وفاته رضي الله عنه عام 578 هـ في أم عبيدة من أعمال واسط بالعراق وله فيها مقام مشهور يزار إلى وقتنا هذا .
أولاده وأحفاده :
ولد له من السيدة خديجة الأنصارية ابنتاه فاطمة وزينب ومن أختها السيدة رابعة التي تزوجها بعد وفاة أختها ولده صالح الذي توفي في حياة أبيه ولم يتزوج .
أما فاطمة فقد زوجها أبوها من ابن أخته ست الكرام وابن عمه السيد علي مهذب الدولة فأولدها الإمام محيي الدين إبراهيم الأعزب الذي لم ينجب إلا بنتاً ونجم الدين أحمد الأخضر .
أما ابنته الأخرى زينب فقد تزوجها السيد عبد الرحيم بن عثمان فأعقبت منها ستة أولاد منهم السادة : شمس الدين محمد وأبو الحسن علي عبد المحسن وأحمد أبو القاسم وقطب الدين أحمد وأحمد عز الدين الصياد .
************************************************** ******
وهنا سأذكر بشكل مختصرتواجدفروع أحفادالسيدأحمدالرفاعي الكبيرببلادالشام :
فكماذكرناأن السيدأحمد الرفاعي الكبير رضي الله عنه أعقب ابنتاه فاطمة وزينب 
أما فاطمة فأعقبت محي الدين إبراهيم الأعزب ونجم الدين أحمد الأخضر
أما السيد محي الدين إبراهيم الأعزب فلم يعقب إلا بنتاً
والسيد نجم الدين أحمد الأخضر :وهو ابن مهذب الدولة علي بن سيف الدين عثمان ،تولى مشيخة الرواق من 636 -645 هـ جرياً مع التقليد الذي سار عليه بنو العباس ، وعندما تولى المعتصم الخلافة كتب إلى السيد نجم الدين يقول " إني قد أقلتك من النظر على واسط لعلمي أن المشيخة والولاية ضدان لا يجتمعان " فأجابه بقوله " قد أحسن الإمام -سلمه الله - نعم ما كان أسلافنا لذلك بالطالبين ولا أسلافه بالمخطئين ، إنما أسلافنا أرادوا الإمتثال وأسلافه أرادوا التيمن " فلما قرأ الخليفة الرسالة أعاد المشيخة إلى السيد نجم الدين إلا أنه رفضها وأعقب (محي الدين إبراهيم - ومحمد قطب الدين أبا القاسم الذي أعقب ثلاثة أبناء هم السيد حسن الذي تحدرت منه عشائر مصطفى الخليل والطبقجلي وأسرة سادن الحضرة الرفاعية و السيد علي الذي تحدر منه آل الراوي في العراق وآل الحوراني في حماه ).
************************************************** *******
أما السيدة زينب فأعقبت :السيد شمس الدين محمد المفتي - والسيد عبد المحسن أبو الحسن علي الملقب بالحريري - والسيد أحمد أبو القاسم الصغير - والسيد أحمد عز الدين الصياد - والسيد قطب الدين أحمد .
1 - اما السيد شمس الدين محمد المفتي قدس سره (فهو الحفيد الأول للسيد احمد الرفاعي الكبير رضي الله عنه ، تولى مشيخة الرواق بلقب سعد الدولة ، وقد أعقب أربعة أولاد هم السادة :
- أبو القاسم تاج الدين :وقد أعقب ثلاثة أولاد لكل منهم ذرية في العراق .
- شمس الدين أحمد الكبير : وقد أعقب السيد رجب وذريته في العراق ، والسيد أبو محمد إسماعيل وقد أعقب ولدين من ذريتهما آل الرفاعي بحمص وبعلبك والقلمون ، وآل الجندلي ومن ذريتهما كذلك آل الرفاعي في منين وضواحي دمشق ووادي بردى ، وآل عرموش في دمشق وفلسطين ، أما ابنه الثالث فذريته في عربستان وكفر قارون .
- قطب الدين أحمد الصغير : ومن ذريته آل النقيب في العراق .
- رجب أبو علي :ومن أبنائه شعبان وذريته في بيروت ،ويوسف الأكبر الذي أعقب خمسة اولاد أكبرهم أبو الفضل حسين ومن بين أحفاده السيد الكامل هاشم الذي سكن الكويت عام 1272 هـ وذريته فيها ، وأبو محمد رجب الذي ارتحل إلى الهند وذريته فيها ، والثاني نجم الدين الحسن ومن ذريته آل الشيخ خلف التكريتي في العراق ، ولم يصلنا شيء عن ذرية أبناء أحمد المستعجل وقطب الدين صالح وشعبان .
2 - السيد عبد المحسن علي أبو الحسن المكنى بالحريري قدس سره ( فهو حفيد السيد أحمد الرفاعي الكبير- رضي الله عنه -الثاني من ابنته زينب ، تولى مشيخة الرواق حتى عام 629 هـ ) وقد اعقب ولدين هما السيدان :
- أبو النصر علي الحريري ومن ذريته من ولده الأول السيد محمد بركة الشيخ العالم عبد الرحمن الحريري الشهير بالشولي وذريته في بصر الحرير بحوران وجبل عجلون بالأردن ، ومن ولده الثاني يحيى النجاب من ابنه الأول محي الدين تسلسل رفاعيو حماه ، ومن أحفاد ابنه الثاني زين العابدين جاء السيد أحمد أول من سكن بقرية أم ولد بحوران والسيد حسن وإليه ينتهي نسب آل الحريري بحوران وذريته بقرى الشيخ مسكين وعلما وإبطع والحراك .
- شرف الدين إسماعيل أبي بكر : ودفن بمقام عمه السيد الصياد في متكين عام 670 هـ ومن احفاده أحمد ركاب الذي ينتهي إليه نسب آل الركابي في الشام والعراق ،ومن أحفاده أيضاً الأمير محمد كراجا المتوفى في دمشق عام 901 هـ ومن ذريته آل كراجا في حلحول وآل لحلوح في عرابة ويعبد بفلسطين والحلاحلة في البلقاء وآل أبو سليم في نابلس ومن ذرية الأمير محمد كذلك من ولده الثاني أحمد الأول السيد نصر الله الأكبر الذي أعقب ولدين هما : السيد علي الذي أعقب ثلاثة أولاد من ذريتهم آل أبو طوق في دمشق وآل الرفاعي في عناتا بفلسطين وآل الوقفي في الأردن وآل يوسفان في دمشق وحماه وآل الرفاعي في أم ولد ونصيب وعتمان وسملين وجديدة المرج ودرعا ودير البخت في سورية وآل الرفاعي في علعال بالأردن وآل الرفاعي في صفد وطيطبا بفلسطين . 
وأعقب أيضاً السيد شرف الدين اسماعيل (شمس الدين البراقي ومن ذريته الشيخ محمد الشهير بالقصير ومنه آل الرفاعي في نوى وتل شهاب ومندح والكورة والقصيرين في نصيب وعمان وسملين وعقربا والجولان وبلدة القصيرين في الأردن وآل النوتي في الأردن وآل المجذوب في سورية .
3 - السيد أحمد أبو القاسم الصغير : ( وهو الحفيد الثالث للسيد أحمد الرفاعي الكبير رضي الله عنه من ابنته زينب ، توفي قبل وفاة أبيه عام 604 هـ ، وهي السنة التي ولد فيها ابنه سيف الدين عثمان الثاني الذي عاش 107 أعوام ودفن بالسلطانية بتبريز ، ومن المشهور أنه أسلم على يديه غازان خان وجميع عساكره وتابعيه عام 694 هـ ، وقد اعقب السيد سيف الدين ثلاثة أبناء هم السادة إبراهيم والحسن وعلي جمال الدين ، وابنتين هما السيدة آسية والسيدة رابعة الملقبة بالرضوية ، وانتشرت ذريتهم في تركستان ، وعاد منهم إلى واسط جماعة منهم السيد أبو الوفا الرفاعي .
4 - السيد احمد عز الدين الصياد أبو علي : (وهو الحفيد الرابع للسيد احمد الرفاعي الكبيررضي الله عنه من ابنته زينب،والمتوفى بمتكين بسوريةعام 670 هـ له قصيدة في آداب الطريق ، ترحل في بلدان كثيرة منها مصر وله ذرية فيها واليمن والحجاز وأخيراً استقر بمتكين وتزوج فيها فأعقب أربعة أبناء هم السادة :
- صدر الدين علي : وقد اعقب خمسة اولاد من احفادهم السيد محمد عرابي المتوفى في حلب عام 800 هـ والشيخ موسى الكبير شيخ الشيوخ بالعراق ، والسيد صالح عبد الرزاق الذي أعقب خمسة اولاد منهم رجب تاج وذريته في البصرة ونجم الدين وذريته في ريع بالعراق وسليمان الحوراني الذي تحدر من ذريته الشيخ عثمان الملقب بالبلخي وذريته في حوران ، وعبد الكريم الواسطي ومن ذريته يحيى أبو السعود الذي ينتهي إليه نسب آل السعودي في دمشق ، والأمير ناصر الذي ينتهي إليه عشيرة البوناصر في العراق ، والأمير عبد الرحمن أمير العلا وبقيت الإمارة في ذريته إلى 1112 هـ وينتهي إليه نسب آل الرفاعي في جدة والعلا وبيت الأمير الدعبول في دمشق ، ومن ذريته كذلك آل قمر وآل أبو الهدى في العراق .
- شمس الدين محمد عبد المحسن : سكن واسط وذريته فيها .
- أحمد أبو بكر :الذي أنجب أربعة أولاد من ذراريهم من سكن تل الجيب ومتكين وحلب وجسر الشغور ودمشق والمعرة بسورية .
- موسى الكبير : ومن ذريته آل الرفاعي في قرى كفر عين وخربتا ودورا القرع وعارورة ودير غسان وكلها في فلسطين .
5- قطب الدين أحمد : وهو الحفيد الخامس للسيد أحمد الرفاعي الكبير رضي الله عنه من ابنته زينب ولم يعقب أحداً .

_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 739
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 55

مُساهمةموضوع: رد: الأسرة الرفاعية   الإثنين 20 فبراير 2017, 6:28 pm

منــــــــــــــــــقول 

_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
 
الأسرة الرفاعية
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار  :: زاوية الإمام الرفاعى ( الرفاعية )-
انتقل الى: