الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار

مرحبا بأحباب الله وحبيبه المصطفى

صلى الله عليه وآله وسلم

( سجلوا معنا وساهموا ) بأرائكم البناءة

نحو مجتمع صوفى خالى من الشوائب

وأزرعوا هنا ماتحبوا أن تحصدوه يوم العرض

على الكريم الرحمن الرحيم

أهلاً بكم ومرحباً

الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار

منتدى لمحبي الله ورسوله الذاكرين الله ومكتبة صوفية
 
الرئيسيةالبوابةالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 الصلوات الوجدانيه للشيخ محمد شريف الحسني

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 802
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: الصلوات الوجدانيه للشيخ محمد شريف الحسني   الثلاثاء 28 يناير 2014, 10:02 am

بسم الله الرحمن الرحيم
 للشيخ محمد شريف الحسني 
الصلوات الوجدانيه 

بشراكم يا عشاق الحبيب صلى الله عليه وسلم ، فهذه صلوات وجدانية عرفانية رائعة ، أشرقت علينا من مشكاة بيت النبوة ، وكم في زوايا أهل البيت من خبايا .ونشرع في عرضها إن شاء الله :


الصلاة الفاتحة
1. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــدٍ صلاةً تَفتَـحُ لنا بها الأبوابَ ، وتُهَيِّءُ لنا بها الأسبابَ ، وتُلْهِمُنا بها الصّوابَ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة القدر
2. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّدٍ بلا حَدٍّ ولا عَدٍّ ولا كَيْفِيَّةٍ ، ولا ما يُوهِمُ النُّقصانَ في قدْرِ حقيقتِهِ العَلِيَّةِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الجمالية
3. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــــد مَظهرِ جمالِ ذاتِكَ في الأكوانِ ، مَن أُوتيَ سَيِّدُنا يُوسفُ شَطرَ حُسنِ صُورَتِهِ ، ونُثِرَ الآخَرُ على سائِرِ الحِسانِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة التنزيه
4. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّدٍ المنزهَةُ حقيقَتُهُ عن التَّقيِّيدِ والتَّحديدِ ، والتَّوصِيفِ والتَّكيِّيفِ ، فلا مَظْهَرَ ولا مَعْلَمَ لها ، إلّا لَمّا تَنَزَّلَ بها ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحصن
5. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد صلاةَ حِصنٍ وأَمْنٍ ، لنا ولأَهْلِينا ولإخوانِنا ، ظاهِرًا وباطِنا ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحجاب الأعظم
6. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد حجابِكَ الأعْظمِ المُعَمَّمِ ، مَن لا دُخولَ عليك إلّا مِن بابِه ، صلاةً تَمْلَأُ قُلوبَنا بحبِّهِ ، حتّى لا نَرى في الوُجودِ غيرَك بِهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة العشق
7. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَـــن لا مَعْشُوقَ حقيقةً إلّا إيّاهُ ، ونَعوذُ بجلالِ وَجْهِـك الّذي هو مَجْلاهُ ، أنْ نَسْتَأْنِسَ دَهْرَنا بمخلُوقٍ سِواهُ ، إذ ما رِضاكَ إلّا في رِضاهُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
الصلاة العندية
8. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد حَضرةِ مَقاعِدِك العِندِيَّةِ ، المُقَدَّسِ بجَمْعِيَتِهِ عنِ الغَيْرِيَّةِ والنِّدِّيَّةِ ، صلاةً تُرْتِعُنا برِياضِ مقاماتِهِ المحمديَّةِ إلى الأبَدِيَّةِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة الرفيق الأعلى
9. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــدٍ الآوِي قِدَمًا إلى الرَّفِيقِ الأعلى ، خارجَ دائِــرَةِ الأكوانِ السُّفلى ، وهُوَ الآنَ ، على ما عليه كانَ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة العجز
10. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَن عَجزَ المقرَّبونَ عن دَركِ صُورتِهِ ، يا مَن تَفَرَّدْتَ بإدراكِ معناهُ ، صلاةً تُهَيِّئُنا بها لِمَعرفَتِهِ ، مُستمدينَ مِن أسرارهِ بهُداهُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الرابطة
11. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد رابِطةِ علاقاتِ الإمكانِ بالوُجُوبِ ، وواسِطَةِ إمداداتِ الشُّهودِ معَ الغُيوبِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة القرآن
12. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَن كانَ خُلُقَهُ القرآنُ ، الأولُ في الأخذِ عنك يا رحمنُ ، صلاةً تَهَبُنا بها فَهماً وتِبْيانًا ، لمقاصِدِ أوامِرِكَ الشَّرعِيَّةِ سُنَّةً وقرآنا ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة المكافحة
13. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد العاكفِ تَفَرُّدًا في محرابِ المكافحةِ العَيْنِيَّةِ ، مَعصُوما فيها عنِ اللإِلتِفاتِ إلى المعارِضِ الكونِيَّةِ { فما زاغ البصر وما طغى ، لقد رأى من آيات ربه الكبرى }وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الكنزية
14. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد بما تَقْتَضِيهِ ذاتُك في كَنْزِيَّةِ حَضراتِها ، كما هي عليه حقيقتُه مِن عَمًى وراءَ تَنَزُّلاتِها ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الرحمة
15. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد الرَّحمةِ المُنزّلةِ للعالمينَ ، الرّؤوفِ الرّحيمِ بالمومنينَ ، فَلا هالِكَ بعدَ سَيِّدِنا رَسُولِ اللهِ ، إلَّا طَرِيدَ رَحمةِ اللهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الطمس
16. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد الظّاهرِ في الحضرةِ الرَّوحانِيَّةِ بالطَّمْسِ ، والبّاطِنِ في مَظاهِرِهِ الجِسمانِيَّةِ باللَّبْسِ ، مَن غابَ عنْ مَدارِكِ الأعيانِ ، فَـــضْلًا عن ذَوِي الدَّليلِ والبُرهانِ ، وعلى آلـــــه وصحبه وسلّم .
صلاة التستر
17. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد المُتواضِعِ في مَظاهِرِهِ العليَّةِ بالسِّتْرِ ، وبِمَزجِ بَعضِها بالبَعضِ ، حِيطةَ الإفرادِ ، وَصَوْناً للسِّرِّ بالسِّرِّ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الإستعاذة
18. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد صلاةً تَكْشِفُ بها عنّا ظُلَمَ الوَساوِسِ والهَواجِسِ ، بِشِهابٍ مِن جلالِ أنوارِهِ قابِسٍ ، حتّى نَتُوبَ ، وإلى حَضرتِهِ نَؤوبَ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الخدمة
19. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد أَرْقى العبيدِ إذِ ادَّنى ، حتّى على عرشِ السِّيَّادَةِ اسْتوى ، صلاةً تُؤَهِلُنا بها لخِدمَتِهِ في الدّارَينِ ، والإجتماعِ بهِ في كلِّ آنٍ وأينٍ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة اليقين
20. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد صــلاةَ عبدٍ عاشَ لأَجْلِهِ ، في حِلِّهِ وتِرْحالِهِ وكلِّ أحْوالِهِ ، حتّى حَقَّقَ اليَقينَ ، بِجَنابِ سَيِّدِ المُرسَلِينَ ، صلّى اللهُ عليهِ وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الفناء
21. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد صـــــلاةً تُفْنِينا فيهِ كُلِّيَّةً ، الفِعْلُ بالفعلِ ، والوَصْفُ بالوصفِ ، والذّاتُ بالذّاتِ ، تَعَلُّـقًا وتَحقُّقا ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الخلافة
22. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمد مِحرابِ شُهُودِ اللهِ ، بِمَظْهَرِيَّةِ سُبْحانَ اللهِ ، والحمدُ للهِ ولا إلَهَ إلّا اللهُ ، واللهُ أكبَرُ ، ولا حَولَ ولاقُوَةَ إلّا باللهِ العَلِيِّ العَظِيمِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الخاتمة
23. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد أَعرفِ العالمينَ بكَ وبحقيقَتِهِ ، صلاةً تَطبَعُ على قُلوبِنا بخاتَمِ قُدْسِيَّتِهِ ، حتّى نَسْتَقِيمَ وبِعِشْقِهِ نَهِيمَ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الشّفاء
24. اللّهم صلّ على سيدنا ومولانا محمـــــد النُّورِ المبارَكِ ، صلاةَ وِقايَةٍ وشِفاءٍ ، تَجري فِينا مَجْرى الدَّمِ بالعُرُوقِ ، وعلى آله وصحبّه وسلّم . 
صلاة العبودية
25. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد المُتَحَقِّقِ بِمَحْضِ العُبودِيَّةِ تَفَرُّدًا ، ما بِهِ اسْتَوى على العالَمين بمظاهِرِ الأُلوهِيَّةِ تَسَوُّدًا ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة المظهرية
26. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَن ظَهَرْتَ بِجَلاءِ ذاتِهِ ، وبَطَنْتَ في كَنْزِيَّةِ حَقِيقَتِهِ ، فَهُوَ الأَوَلُ والآخِرُ ، والظاهِرُ والباطِنُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة المستحيلة
27. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مُسْتحِيلِ المُقارَنَةِ في جَمِيعِ شُؤونِهِ ، من تاهَ النَبِيُّونَ في بادِىءِ البَدْىءِ مِن فُنُونِهِ " قل الروح من أمر ربي " " ما عرفني حقيقة غير ربي "وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحب
28. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد المَعنَى الّذي يَسرِي في الحُبِّ ، واللُّطفِ الّذي يَسْرِي في السَّعْدِ ، والأُنسِ الّذي يَسْرِي في الوَصْلِ , صَلَاةَ حُبٍّ وسَعادَةٍ وَوِصالٍ بِهِ ؛ وعلى آله وصحبّه وسلّم .
صلاة الهو
29. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد سِرِّ الهُوَّ ونُورِ الأنَا ، صَلاةً تُفنِينا عَنَّا وتُبْقِينا بهِ ، وعلى آلـــــه وصحبه وسلّم .
الصلاة الأزلية
30. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد تُرجُمانِ الأَزَلِ في الأبَدِ ، مَن جَعَلْتَهُ بحُكْمِ أَحَدِيَّتِكَ وِتْرَ العدَدِ ، كما لا نِهايَةَ لِتَدَنِّيهِ ، في مَعالِمِ تَدَلِّيهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الودية 
31. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد الحبيبِ العظيمِ ، صلاةً نَشْرَبُ بها غايَةَ الوُّدِّ لهُ والتّعظيمِ ، بحَقِّ ما مِنكَ لهُ مِنَ الوُّدِّ القَديمِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة الناموس 
32. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــد قُطْبِ دائِرةِ الإتّصالاتِ الرَبانِيَّةِ ، السارِيَّةِ في كوامِنِ النَّوامِيسِ الكَونِيَّةِ ، سَريانِ الأرواحِ في الأشباحِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الأحدية 
33. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد ذي الخلوةِ الأحَدِيَّةِ والمظاهِرٍ الواحِديَّةِ ، صلاةً تَغْمِسُنا بالكُلِّيَّةِ، في أنوارِهِ المُحمديَّةِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الغيب 
34. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مِفتاحِ طَلْسَمِ القَدَرِ المَحْجُوبِ ، وخِزانَةِ رُموزِ أسرارِ الغُيُوبِ ، فما غابتْ إلّا فيه المُعَمَياتُ ، ولا شُهِدَتْ إلّا به ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة القابلية
35. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد مُجَمَّعِ الكمالاتِ ، ومُفَرِقِها بحَسَبِ القابلِيّاتِ والإسْتِعداداتِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة التقوى
36. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد أَتْـــقى التَّقوى مِن جَلالك ، والعُرْضَةِ الوُسْعى لِنَفحاتِ جَمالِك ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة المركزية
37. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــد إنسانِ عَينِ الحَضرتَينِ ، مَنِ ادَّنى عنْ قابِ القَوسَينِ ، إذْ هُوَ للدائِرةِ المركَزُ ، الذي عليهِ المرتَكَزُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة النفحات 
38. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد أصْلِ كلِّ النَّفحاتِ الربّانِيَّةِ ، وقُطْبِ إفاضاتِها على الدّوائِرِ الكونِيّةِ ، فأَعْرَضُهُمْ لها مِن بابِهِ ، أَخْضَعُهُمْ بأعتابِ جَنابِهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الذاتية 
39. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد أثَرِ سِعَةِ الذّاتِ المقدَّسَةِ عنِ الغايَةِ ، فأنّى يُوقَفُ له على نِهايَةٍ ، فالعجْزُ عنِ الإدراكِ ، هوَ عينُ الإدراكِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة المحتد 
40. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد سِدرةِ مُنتهَى الخَلِيقةِ مِن مَسْلَكِ كلِّ طَريقةٍ ، مَن غَدَا بجَمْعِيَّتِهِ مَحْتِدًا لكلِّ رَقِيقَةٍ وحَقيقةٍ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة المعمى
41. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد غَيْـــبِ أهلِ الغيبِ ، المُكافِحِ شهادةً لِذّاتِ الرَّبِّ ، فما غَيبُهُ إلّا العَمَا ، وهُوَ عنِ الكلِّ مُعَمًى ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الملك
42. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــــد مالكِ أزِمَّةِ المُلكِ والمَلَكُوتِ والجَبرُوتِ ، وغيثِ إفاضةِ بُحورِ الأسرارِ والأنوارِ والآثارِ . وعلى آله وصحبه وسلّم.
صلاة الصلات
43. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد ولا صَلاةً ، ولكنْ لنَا صِلاتٌ ، تَقَدَّسَتْ صِلَةُ العَينِ ،عنِ البَيْنِ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة قبلة القلوب 
44. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد قِبْلَةِ القُلُوبِ ، ومجالِ صِلاتِها بِعلامِ الغُيوبِ ، صَلاةً يَسْجُدُ بها قَلْبيَ الدَّهرَ بأعتابِهِ ، لأُجذبَ إليك مِن بابِهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الكينونة 
45. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَن كانَ اللهُ ولا شيءَ معهُ في كَنزِيّاتِهِ ، وهو الآنَ على ما عليه كانَ ، في آبادِ تَنَزُّلاتِهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الغائية
46. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد عِـــــلَّةِ الأحكامِ الرَّبانِيَّةِ ، وغايةِ حقائِقِها العِرفانِيَّةِ ، فهُوَ الخَليفَةُ الأكبَرُ، مَن لهُ الخلْقُ والأمْرُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة النون 
47. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد النُّونِ الجامِعِ لِمَا كانَ وما يَكونُ ، وما لَوْ كانَ كيفَ يكونُ ، إنّما أمرُهُ إذا أراد شيئا ، أن يقول له كن فيكون، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة السر
48. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد السِّرِّ القائِمِ بكلِّ نُورٍ، أحقٌ هو قل إي وربي إنه لحق ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة المراد 
49. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد كُنِ القَدَرِ فَيكونُ القَضَاءُ ، مُرادِ الإرادةِ ومُرِيدِ ما يَشاءُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الأنس
50. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــــد أُنْسِ جَمَالِ رِيَّاضِ القُرْبِ ، وَوِحْشَةِ جَلالِ البُعْدِ عنِ الرَّبِّ ، تَحتَ طَيِّ اسَمَيِّ البَشِيرِ النَّذِيرِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
الصلاة المصدرية 
51. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد ذاتِ النُّعوتِ ومَصْدَرِها ، وقُطْبِ الكمالاتِ ومَورِدِها ، فهُو أحمدُ البَرايا ومُحَمَّدُها ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحيرة 
52. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــد بِلسانِ العَجْزِ مِنّا ، وشُهُودِ التَّقْصِيرِ، معَ الحَيْرَةِ ووَفاءِ التَّقْدِيرِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة العزة
53. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد بما أنتَ لهُ أهْلٌ ، على مَنْ هُوَ لكَ أهْلٌ ، إذَ انَّ العِزَّةَ لازِمُ مَقامِهِ المجيدِ ، والعَجزَ عنهُ ذاتِيٌّ في العَبيدِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الشهود 
54. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد المشهُودِ في كلِّ ظِلٍّ مَمْدُودٍ ، فأينَما تُوَلُّوا فثَمَّ وجْهُ اللهِ ، والمعقودِ في كلِّ مَسلَكٍ مَقْصُودٍ ، لِمنْ كانَ يَرْجُوا اللهَ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة المكنونة 
55. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد سِرِّ كنْ فَيكونُ المَكْنُونِ، ما فَصَّلَ القَلَمُ مُجْمَلَ النُّونِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة اللاهوت
56. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد الشّاهِدِ والمَشْهُودِ ، أصلِ كلِّ مَوجُودٍ ، مَنِ امْتَدَّتْ مِن سِرِّ لاهُوتِهِ المَعانِي ، وقامَتْ بِنُورِ ناسُوتِهِ الأوانِي ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة القربى 
57. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد سِرِّ القُربى ، ونُورِ التَّكالِيفِ ، فلولاهُ ما تَحَقَّقَتْ عِبادَةٌ ، ولا سَطَعَتْ أنوارُ التَّعارِيفِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الإرث 
58. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد المُتَجَلِّي بحَقَيِقَتِهِ في وَرَثَتِهِ ، وإنّ أَحَقَّهُمْ بهِ ، أَعْلَقُهُمْ بِهِ ، فالأنبِيّاءُ ثمّ الأمْثَلُ فالأَمْثَلُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة المطلقة 
59. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد عَبدِكَ الذَاتِيِّ المُطْلَقِ ، الحامِلِ لأَعباءِ العُبودِيّةِ عنِ الخَلقِ ، فإنّه لَمّا كانَ للذّاتِ ، كانتْ لهُ حَضْرَةُ الصِّفاتِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة حقيقة الحقائق 
60. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد حقيقَةِ الحقائِقِ المُمِدَّةِ لكلِّ الرَّقائِقِ ، صلاةً تُحَقِّقُنا بحِقِّيَّـتِها ، حتّى نَرى الأمُورَ على حَقِيقَتِها ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة الهجرة 
61. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد المُهاجِرِ مِنكَ إلَيكَ ، مِن غيبِ الأحدِيَّةِ إلى شَهادةِ الواحديَّةِ ، لِيَتَرَقّى بالعَبِيدِ ، بِرَفْرَفِ حَضْرَتِهِ إلى مَقامِ التَّفريدِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الخازن 
62. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد الخازِنِ الحاوِي لِمُكَتَّمَاتِ الأسرارِ ، كيــــفَ لَا وهُوَ مُمِدُّها ، وأَشْهِدْنِيهِ في مُتَفَرِّقاتِ الأنوارِ ، الّذي هوَ مَحْتِدُها ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحيثية
63. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مِن حيثُ لا حيثُ ، إذْ لا وُجودَ للغينِ ، مع العَينِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم.
صلاة المعراج 
64. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَرْقاةِ المُقَرَّبِينَ بِرقيقتِهِ ،لَمّا كانَتْ سِدْرَةُ مُنْتهاهُمُ إلى حَقِيقَتِهِ، مادامَ عُرُوجُهُ مِنَ الأنا إلى الكُـنهِ ، وإسراؤُهُ من الذّاتِ إلى الصّفاتِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة باب الله 
65. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد نُورِ الإيمانِ السّارِي في أهلِ القِبلَةِ ، وسِرِّ الإحسانِ الساقِي لأَهلِ الحَضرةِ ، فلَا تَــــشْرِيعَ ولا تَحْقِيقَ إلّا بِسَنِّهِ ، ولا وُلُوجَ على اللهِ ولا خُروجَ إلا بإذْنِهِ ، وعلى آلـــــه وصحبه وسلّم .
صلاة التيـه
66. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد فاتِحِ أقْفالِ الكَنزِيَّةِ الأَزَلِيَّةِ ، والقائِمِ على خَزائِنِ أسرارِها إلى الأبديَّةِ ، مَن تاهَتِ البَرايا في مَهامِهِ بِداياتِهِ ، فناهِيها عن نِهاياتِهِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة البشرى 
67. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّــــد سِرِّ الإرادةِ فالدَّولَةُ لِلسّعادَةِ ، عِزُّ البَرِيَّةِ والبُشرى ، بالبَشِيرِ مُزِيلِ النُّذْرَى ، وعلى آله وصحبِهِ وسلّم .
صلاة التنزل 
68. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد أصلِ كلِّ كَمالٍ بِلا مِثالٍ ، فما أفْعَلُ التَّـفْضِيلِ إلّا لِحِكمَةِ التَّنَـزُّلِ والتَّدْلِيلِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحقيقة السيّادية 
69. اللّهمّ صلّ بالحقيقةِ السّيّاديّةِ ، على مَظاهِرِها المُحَمَـــــديَّةِ ، إذْ ما صَلّى عليها غيرُها ، ولا قامَت إلّا بالسِّرِّ أنوارُها ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة البهجة 
70. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد مُهْجَةِ القُلُوبِ وبَهْجَتِها ، وتاجِ فَخْرِها وعِــزَّتِها ، فما عليها إلّا الإنتِسابُ ، وهوَ البابُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
الصلاة الشأنية
71. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مَن تَنَزَّلْتَ على حَضَرَاتِهِ بينَ الأكوانِ ، فبِهِ كُنتَ كلَّ يَومٍ أنتَ في شَأْنٍ ، بينَ عوالِمِ الإِمكانِ . وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة السعادة
72. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّـــــد صلاةً تَهَبُنا لهُ أساسًا ورَأسًا ، فإنّها بالسّادَةِ تَتَفاوَتُ العَبيدُفي السّعادَةِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
الصلاة البرزخية
73. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد عِلَّةِ الخَلْقِ ، المُعَرِّفِ بالحَقِّ ، وَوَصْلَةِ الحَضْرتَينِ ، النّافي لِلْبَينِ، وبَرْزَخِ البَّحرَينِ ، لِيَّلَا يَلْتَقِيّا ، فَيَبْغِيّا ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الدلالة 
74. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد وَجْهِ الدَّلالةِ في كلِّ مَلْحُوظٍ ، والمَعْنى المَقْصُودِ مِن كلِّ مَلْفُوظٍ ، فما دَلّ حَقِيقَةً على اللهِ ، إلّا سَيِّدُنا رَسُولُ اللهِ ، صلّى اللهُ عليه وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الذكرى
75. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد المَذكورِ بكلِّ أسمائِك ، والمَشهُودِ في مجالي أكوانِك ، صَلاةً تُلْزِمُ قَلبيَ الذِّكرى ، حتّى لا أغفلَ عنهُ في سِرٍّ ولا نَجْوى ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 
صلاة الإشارة 
76. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد بما وراءِ حِسِّ العِبارةِ ، ومَعنى الإشارةِ ، مُسْتَغْنِيًّا بالذّاتِ ، عنِ الأدواتِ الفانِيّاتِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الإلهام 
77. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد لِسانِ اللهِ بكلِّ أديانِهِ ، صَلاةً تُمِدُّنا مِن لِسانِهِ ، حتّى لا نَنْطِقَ عنِ الهَوى ، إنْ هوَ إلّا وَحيٌ يُوحى ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الولاية
78. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد حِــبِّ البَريَّةِ وطِبِّها ، وإنْ والَتْ غيرَهُ فهوَ الأَولى بِها ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الحضرة 
79. اللّهمّ صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد مِفتــــاحِ الحَضرةِ ، ومِغـلاقِ الغَفلةِ ، فهوَ سِرُّ بَسْمَلَةِ الرّحمنِ ، ونُورُ الإستِعاذَةِ مِنَ الشّيطانِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الإستغفار 
80. أستغفرُ اللهَ العظيمَ ، وصلّى اللهُ على سيِّـــــدِنا ومولانا محمّد الرّؤوفِ الرّحيمٍ ، وعلى آله وصحبه وسلّم . 

_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 802
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: رد: الصلوات الوجدانيه للشيخ محمد شريف الحسني   الثلاثاء 28 يناير 2014, 10:11 am

صيغة فريدة في الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلَّم
 لسيدي سلامة رضي الله عنه توضح شيء من الحقائق المحمدية استمع إليه رضي الله عنه يقول : ـ


اللهم صل على سيدنا محمد صاحب الطلعة الجميلة ، مفرد الحسن في ذاته وصفاته ، قمري الوجه ذي الرائحة المسكية ، الذي يخطر عندما يذكر ، فيراه من صفا ، وتحلى بالمحبة والوفا ، فتشعشع نوره ، فسطع فسرى فلمع فتموج ، فاخترق الكائنات كلها علوا وسفلا ، ذات كلها جمال ، ذات كلها جلال ، ذات كلها كمال ، تمتعي يا عين واشهدي جمال النور المحمدي ، هذا نوره ظاهر ، هذا حسنه باهر ، إلى متى لا تهيمين في حبه وأنت في نوره وقربه ، بل أنت غارقة في أنوار جماله ،يا رسول الله ( صلى الله عليك وعلى آلك وصحبك نجوم الهدى ) أنت قرة عيني يا رسول الله ، أنت نور سري يا رسول الله ، أنت مُنى قلبي وروحي يا رسول الله ، سرك ظاهر وأنت بحقيقتك معي ، وكيف لا اراك يا رسول الله ! فأُقسم عليك بمن يعزُ عليك أن تُمدني ببارقة من نورك يستنير بها قلبي ويكتحل بها بصري وبصيرتي ، ويزول عن قلبي غشاوة الجهل والغفلة ، فاتمتع بالنظر إليك ، واتحلى بأنوار محاسنك المحمدية ، واشهد شمائلك المفردة البهية 

_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 802
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: رد: الصلوات الوجدانيه للشيخ محمد شريف الحسني   الخميس 11 يونيو 2015, 5:56 pm


بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة على سيدنا ومولانا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

قال صلى الله عليه وعلى آله وسلم ( رأيتُ رجُلًا مِن أمّتي يَزحَفُ على الصّراطِ ، ويَحبُو مَرّةً ، ويَتَعلّقُ مرّةً ، فجاءتهُ صلاتُهُ عليَّ ، فأخَذَتْ بيدِهِ ، فأقامتهُ على الصّراطِ ، حتى جازَ. ) رواه الحكيم ، الطبراني

فلا وسيلة لنا لبلوغ حضرة الحق إلا الصلاة على سيد الخلق صلى الله عليه وعلى آله وسلم
وقد جئتكم أحباب الحبيب بمجموعة من الصلوات الناذرة والمسماة( الصلوات السبوحية )

للشيخ سيدي محمد الشريف الحسني قدس الله سره


[size=24]صلاة النّور
1. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد النُّورِ المبينِ الّذي حَجَبَ الذّاتَ فَخلاّها ، وأنْزلَ النُّعوتَ فَجلاّها ؛ والّذي فَجَّرَ الوُجودَ مِن سَحَرِ العماءِ ، وفَتَّقَ الإمكان مِن صَخْرِةِ الآزال ؛ وهو الّذي فَرّق الأديانَ مِن جمُعةِ القُرآنِ ، والّذي أرسل النُوّابَ بالأنباءِ ؛ وهو الّذي أقام العُروشَ ، ومَهَّدَ الفُروشَ ؛ والّذي ذَرَأَ الأملاكَ ، ونَفخَ الأرْواحَ ؛ وهو الّذي أيْنَعَ الرِّيّاضَ ، وأنْبَعَ الحيّاضَ ؛ والّذي أضْرَمَ الجلالَ ، وأسْعَرَ النِّيرانَ ؛ وهو الّذي صَوَّرَ الإنسانَ مِثالًا ، والّذي تَوَّجَهَ كَمالًا ؛ فهوَ قائِم الوُجودِ ، وقاسِمُ المُدودِ ؛ وهوَ عَينُ الحياةِ ، ومَعينُ السُّعودِ ؛ وهو غيثُ الإمكانِ ، وأمانُ الأكوانِ ؛ وهو شَمسُ الإيمانِ ، وكَثِيبُ العيانِ ، فلاجَرمَ أنّهُ رحمةٌ للعالَمينَ . وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة العجائب
2. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد عُبابِ العجائِبِ والغرائِبِ ، الزّاخِرِ بالكـنُوزِ الأوّليّةِ ، بلا حُدودِ السّواحلِ الأُخْرَويّةِ ، فما مِن سِرِّ إلّا وهو سُرّتُهُ ، وما مِن غَيبٍ إلّا وهو قَلْبُهُ ، وكيف لا وقدِ انْطوى على العماءِ ، بِمَا فِيهِ مِن مَهامِهٍ وكهُوفٍ ، فكانَ له خِمارًا مَجْنُونًا ، يَصُونُهُ عَن تَطَفُّلِ القوافِلِ ، بل وعنْ طوارِقِ البَوارِقِ ، بل وعن مَدارِجِ المعارِجِ ؛ اللّهم إلّا مَن تَمَرّغَ بالأعتابِ ، فانْصَبَغَ بِقُدسِ غُبارِها . وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة الحجرة
3. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد عَينِ المعايَنَةِ الأنانِيّةِ ، المُتوقِّدةِ مِن زَيْتُونةِ الكـنهِ الأقْدَسِ ، مُنذُ اللّحظةِ الأُولى ، يَومَ الأحَدِ ، مِن الدّهرِ الأَزَليِّ ، عندَ الحجْرَةِ الأمِيَّةِ ، وهِيَ شاخِصةٌ شَطْرَ المُحيَّا الذّاتيِّ ولا تَزالُ ، تَلْحَظُ وتَتَبَصَّرُ ، مِن عَينٍ إلى عَينٍ أخْلَى ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الغيهوبة
4. اللَّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّدٍ بِهُوِيَّةِ كُنهِ غَيْهُوبَتِك المُعَمَّاتِ ، المُـكنَّزَةِ بحُجُبِ سُبُحاتِ الهُوَّ ، من حيثُ لا حيثُ لأنا الذّاتِ ، فهيهاتَ وألفُ هيهاتٍ ، وآهٍ بلا نهايَةَ للتَّأَوُهاتِ ... فَتِلكَ الرُّسُلُ لم ولن ، تُلْقِيَ عَصى التِسيارِ ، وهِيَ عَينُ الأنوارِ ، فكيفَ بالأغيارِ . فقل سُبحانَ الهُوَّ ومَجلاها . وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة المنحمنا
5. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا المَنْحَمَنَّا سَمِيرِ الهُوَّ بالأَنا إذِ ادَّنى ، وهُو بالحَرَمِ الأقْصى ، غَرْبَ جَيبِ أصْدافِ المَواهِي النَّواهِي ، حيثُ السَّحَرُ يَتَعَسْعَسُ ، والعَماءُ يَتَطَمَّسُ ، والكُنهُ يَتَدَمَّسُ ، وَلاتَ حِينَ وُجُودٍ ، ولا حِينَ شُهودٍ ، ظَلَّ ولازالَ بالآزالِ ، أحَدًا بِلا مِيمٍ ، ونُقطَةٍ بِلا فَتْقٍ ، وذاتًا بِلا نُعُوتٍ ، ورَقْمًا بِلا تِعْدادٍ ، يَعْتَصِمُ بالعَينِ عنِ التَّعْيِّيْنِ ، كذلكَ هُوَ الهُوَّ ، سُبحانُهُ وتَعالى عَمّا يَصِفُونَ ... وعلى آله وصحبّه وسلّم.

صلاة مولانا طه
6. اللهم صل على سيّدنا ومولانا طه المحمَّدِ المصَمَّدِ ، والقرآنِ الرَّقيمِ المكَنَّزِ المُعَزَّزِ ، إبنِ العَماءِ المُتَرَبّي في حُجُورِ الأمِّيَّةِ أوْ أَدْنى ، القاطِنِ في غَياباتِ مَخْدَعِ بَطْنِها ، يَغدُوا ويَرُوحُ ، ما بينَ قَلْبِها وعَينِها ، بلْ مُهْجَتِها وإنسانِها . ويَرْتَعُ ويَرْبَعُ ما بينَ خُدُورِها وقُصُورِها ، ويَصُولُ ويَجُولُ ما بينَ مَحامِي حُرَمِها ومَحارمِها ، يَغُورُ في أفْيانِ دَوامِيسِ أكنانِها ، ويَغُوصُ في قِيعانِ قَوامِيسِ كَيَانِها . ويَجُوبُ في غَيَبُوتِ غابِ جُيُوبِها ، ويَؤُوبُ إلى غايُوتِ أصْلابِ وُجُوبِها . وكيفَ لا وهوَ الحبيبُ اليَّتِيمُ الأمِّيُّ ، عَزَّ وَجَلَّ ، وتَقَدَّسَ وتَعَالى . وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة اليتيم
7. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمد أُقْنُومِ الكَمالِ و بُؤْبُؤ الجلال والإكرامِ ، مَن لازالَتْ هامَةُ هِمَّتِهِ تَتَعالى وتَتَفَوَّقُ وبالقُرآنِ تَتَحَقَّقُ ، حتّى أَصْبَحَ عَيْنًا وأَنًا ، وباتَ هَوِيَّةً وماهِيَّةً ، وظَلَّ يَتِيمًا أُمِّيًّا ، وأضحَى بابًا وحِجابًا ، وصارَ بَطْنًا وظَهْرًا ، وأمْسى قَدَمًا ويَدًا ، ودامَ وَجْهًا للذّاتِ وَجِيهًا ، فما بَرِحَ الآزالَ : يَجُوبُ ويَصُوبُ ، وما انْفَكَّ عنْ مَحارِمِ القُدسِ : يَغُورُ ويَغِيبُ ، وما فَتِئَ حولَ المحامِي : يَصُولُ ويَجُولُ ويَطُولُ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة التألّه
8. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد عبدِ الحقِّ حَقًّا ، حَيثُما ظَلَّ سُلْطانُ الذّاتِ رِقًّا ، إذا ما ادّلَتْ ومِن خَلُوتِها انْجَلَتْ ، "هُنَّ لِباسٌ لَكم وأنتُم لِباسٌ لَهُنَّ " ، صَلَاةَ تَوَلُهٍ وتَأَلُهٍ ، تَنْشُلُنا بأَيْدِي التَّعَلُّقِ ، مِن أَوْحالِ الإِمْكانِ ، وتَقْذِفُ بِنا في خَيْضَمِّ اليَمِّ الأُمِيِّ ، حتّى نَغْرِقَ فَنَرِقَّ ، فَنَبْقَى للهِ عَبيدًا . وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة البارقات
9. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد السّاريَّةُ أنوارُهُ الجِسمانِيَّةِ بأكوانِ الإمكانِ ، تَنزِيلًا وفُرقانًا . والكامِنَةُ أسرارُهُ الرَّوحانيّةُ بِفَلَكُوتِ النُّعُوتِ ، إِجْمالًا وقُرآنًا . صلاةً نَشْهَدُ بِها بارِقاتِ تَجَلِّيَّاتِهِ على مَجالِيهِ أنّى تَوَجَّهْنا ، حتّى لانَقِفَ معَ الرُّسُومِ دُونَ الكَنْزِ المَرْقُومِ ، فلَا نَرْغَبُ عن وِجْهَةِ الأسرارِ ، بِبَهْرَجَةِ الآثارِ ، ولا بِبَهجَةِ الأنوارِ ، وعلى آله وصحبه وسلّم .

الصلاة اللادنيّه
10. اللّهم صلّ بالصِّلات الهُوِيَّةِ الكَنزيَّةِ ، لَـدُنْهَ العُيُونِ الخوالِصِ الخَوالي ، تَتَجَرَّدُ وتَتَأَحَّدُ أَزَلًا ، عَلى كُنــــهِ الوُجُوبِ الأَعْمَهِـيِّ الأُمِّيِّ ، سَيِّدِنا ومولانا محمّدٍ الحَقَيقَةِ ، طِبْقًا لِمَا عَلَيهِ الذّاتِ ، مِن عَظَمُوتٍ ، الّذي ما انْفَكَ بالعَمَاءِ ، يَغُورُ بِلا غايَةٍ ولا مُنتَهى ، فَرْدًا جَرْدًا كَـنْزًا يَتِيْما ، صَلاتُكَ الّتِي لا تُدْرَكُ ولا تُشْرَكُ , ولا تُوصَفُ ولا تُعْرَفُ ، كمَا هِيَ الإتّحاداتُ الأنانِيَّةُ العَجْمَاءُ البَهْمَاءُ ، فَمن لنا بِـــهِ ، وفائِقاتُ الجَبَرُوتِ تَرْعَـــوِي حَيْرَةً , مادُونَ بَدَهُوتِ قَدَمِهِ الأكبَرِ ، وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة المختار
11. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد المخـــــتارِ مِن صَمِيمِ المَشِيئَةِ الكَنْزِيّةِ يَتِيمًا ، طِبْـــــقًا لِمُرادِ سُلطانِ الذّاتِ أَوَلًا ، تَعَشُّقًا مِنها لِعَينِها . لِيَنْجَلي مُحَيّاها لَها عَيانا ، فأنتَ الحبيبُ والمَحبُوبُ ، والحامِدُ والمَحْمُودُ ، قل هُو اللهُ أحَدُ ، يا أحمــــدُ ، فما المِيمُ إلّا حُجرةُ جَمعِ الإتّحادِ بالعَمَاءِ ، وعلى آله وصحبّه وسلّم .

الصلاة السيّارة
12. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد هَمزةِ وَصْلِ الآبادِ بالآزالِ ، على متْنِ الرّقائِقِ السّيّارةِ بحقائقِ الأعيانِ ، حالَما تَتّحدَ الفُروعُ بالأصولِ ، وتَندَمِجَ الظّهورُ في البُطونِ ، وتَتَوحّدَ الأعدادُ بالآحادِ ، فيؤوبُ الكنزُ إلى عَيْنِيّةِ الهاءِ ، قرآنا وآزالًا ، كما كان ولازالَ ، يَغُوصُ في أصدافِ الحقِّ ، كما هُو ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

الصلاة الأعجميّة
13. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد السِّرِّ الأمِّيِّ الأعْجَمِيِّ ، السّاري مِن صُدوفِ الكُنوزِ ، إلى سُدُوفِ العَماءِ ، يَتوارى وراءَ سُبُحاتِ العُيُونِ ، ويَغُورُ في طامُوتِ البُطونِ ، مُتَلَثِّمًا بِعِمامَةِ الوُجُوبِ ، حيثُ لا وَصْفٌ يُجَلِّيهِ ، ولا إسْمٌ يَعْنِيهِ ، إلّا إذا ما ادَّلى بالرُّوحِ ، فانْجَلَى لحضائرِ الغُيوبِ ؛ ولا يزالُ يَغُوصُ في عُروقِ النُّعوتِ ، حتّى تَنزَّلَ على الأشهادِ ، نَزلَةً فَنزلَةً أُخرى ؛ ثمّ آبَ إلى رَفِيقِهِ الأعلى ، كما كانَ ومازالَ ، وما انْفَكَ طَرْفَةً عنِ الآزالِ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الحمد
14. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد كما هو بالهُوَ أنَا ، حيثُمَا كان وسَيكونُ ، هُويَّةً وأنِيَّةً ، عَيْنًا ومِثالًا ، عُـلُوًّا ونُزُولًا ، بُطُونًا وظُهُورًا ، سِرًّا ونُورًا ، خُلُوًّا وجُلُوًّا ، آزالاً وأُبُودًا ، قرآنًا وفُرقانًا ، لَاهُوتًا وناسُوتًا ، حَقِيقةً ورُوحًا ، قَلْبًا ولُبابًا ، نَفْسًا وجَسَدًا ولِسانًا ، عمَامةً ونِعالاً ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .
[/size]

_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
سيداحمدالعطار
خـا د م الـمـنـتـد ى
avatar

عدد المساهمات : 802
تاريخ التسجيل : 11/12/2011
العمر : 56

مُساهمةموضوع: رد: الصلوات الوجدانيه للشيخ محمد شريف الحسني   الخميس 11 يونيو 2015, 5:58 pm

الجزء الثاني من الصلوات السبوحية


صلاة الخبير
15. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد خَبِيرِ أقْطارِ المَواهِي الكنْهانِيَّةِ ، ودَلِيلِ فُجُوجِها ، ومَطارِ عُرُوجِها . فهُوَ شَمسُ هِدايَةِ رَفارِفِ الهِمَمِ والعَزائِمِ ، في مَدارِجِ الغُرُوبِ . ومُنَاخِ العَينِ وبَرْزَخِ البَينِ ، لِلبُّطُونِ والظُّهُورِ ، والقِدَمِ والحُدُوثِ ، تُضِلُّ بهِ كَثِيرًا وتَهْدِي بهِ كَثِيرًا ، صلاةً تَهدِينا بهِ إليهِ ، وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة الغاية
16. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد جذّابِ الهممِ الرّوحانـيّةِ ، إلى آفاقِ الوّصالِ ، حيثُ أنَّ الغايةَ إلى شِسعهِ الأعلى ، عندَها سِدرةُ المنتهى ، إذْ يَغْشى السّدرةَ ما يَغشى ، سُبُحاتٌ رُفوفٌ ، وأمْلاكٌ وُقُوفٌ ، وعَزائِمٌ تَطُوفُ ، ومِن دُونِها الفَناءُ ، ومِن فَوقِها العَدَمُ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الأعتاب
17. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد بابِ اللهِ الواسِعِ ، الجامِعِ لأطْوارِ الحضائِرِ قاطِبةً ، فالمبتدى مِنهُ والمنتهى إليهِ ، فلا دُخولَ إلّا مِن أعتابِهِ ، ولا وُصُولَ إلّا إلى نّعالِهِ ، لدُنهَ المسجدِ الأقصى ، دُونَ القَدَمِ الحرامِ ، حيثُ الرُّسُلُ غِلمانٌ ، والملائِكُ وِلْدانٌ ، والعُروشُ فُروشٌ ، هنالكَ يُكشَفُ عنْ ساقٍ ، فَتَتَصَدَّعُ السَّرائِرُ مِنَ الصُّدُورِ ، وعِندَها تَتَحَقّقُ العِلّةُ الغائِـيّةُ ، " أنْ لا إلهَ إلّا اللهُ ، وأنَّ سَيِّدَنا محمّدًا رَسُولُ اللهِ " صلّى اللهُ عليهِ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة البرقع
18. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد ذاتِ الحمدِ ، المنسُوجَةِ مِن الكمالِ السُّبوحيِّ ، على صِبغَةِ الأنا بِلا مِثالٍ ، حتّى إذا ما تَجلَّتْ جَلَّتْ ، تَبَرْقَعَتْ بِخِمارِ الجمالِ ، وسُتِرَ الكنزُ بالحُسنِ صِيانَةً لِلوُجُودِ . فَتَجَلَّى اللّهمّ علينا بِنَفْحَةٍ مِن أنفاسِهِ ، تَجْذِبُ وِجدانِنا الجافي ، لِيَرْتَويَ مِن مَعِينِ الوصال ، فَلن يَظْمأ بعدَها أبدًا ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة العهموت
19. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمد نامُوسِ الدّهَرُوتِ ، المكنُوزِ في صُدُوفِ الحُروفِ ، كُـمُونَ المعاني في الألفاظِ ، يَـتوارى عن جَواسِيسِ الغُيوبِ ، لَطافَةً وتَجريدًا ، وإنّ الأسرارَ لَتَطْلُبُهُ أشدَّ مِن الأنوارِ ، ويكأنّهُ طَلْقَةُ العَهَمُوتِ المَحْجُورِ ، والكلُّ عن إدراكِهِ تائهُونَ ، الأفُقُ كالسُّفْلِ ، والعَزْمُ كالبَلَهِ ، وهُنَا كهُناكَ ، فُسبحانَ مَن خَلّاهُ مِن حُيثُما جَلّاهُ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الأعراس
20. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمد حبيبِ الذّاتِ مُنذُ القِدَمِ ، يَبِيتُ بِخَلَواتِ الآزالِ ، مَكنُوزًا في بُطنانِ العَماءِ ، هذا وأعراسُ الكفاحِ قائِمةٌ على ساقٍ ، حيثُمَا الأسمارُ تَتَرَتَّلُ بالأسْحارِ ، وَلاتَ دَهرَ انْفجارٍ ، فَهنالكَ جَرى ماجَرى ، والإمكانُ في غَمْرَتِهِمْ يَعْمَهُونَ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الحبل
21. اللّهم صلّ على سيّدنا ومولانا محمّد حَبْلِ الوِصالِ ، الممدُودِ مِن الوُجوبِ على الإمكانِ ، إلى أبد الآبادِ ، لِيَنشُلَ الأرواحَ مِن حَضِيضِ الآثارِ ، إلى فَضاءِ الأنوارِ ، ثمّ يَجذِبُها إلى أُفُقِ الأسرارِ ، ولولاهُ لَغَرقَ الوَرى في حَميمِ الأغيارِ ، فكفَى بهِ رحمةً للعالمينَ ؛ وعلى آله وصحبّه وسلّم .

صلاة الضحى
22. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد كهفِ القرآنِ ، الّذي غارَ في أفُقِ العَمُوتِ ، منذُ الأسحارِ الأُولى ، حيثُ لازالَ الفَجْرُ يَسْتَرِقُ الأنباءَ ، والضّحى يَتَربّصُ بالبوارِقِ ، ولكن هيهاتَ هيهاتَ ، حرمٌ آمنٌ ويُتَخطّفُ النّاسُ مِن حولِهِ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة التّاحيدِ
23. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد ألف تاحيدِ الذّاتِ بالنُّعوتِ ، قَبْلَمَا تَنَزّلتْ باءُ توحيدِ الأسماءِ بالأفعالِ ، ولازالَ مُنذُ الآزالِ إلى الآبادِ ، عينَ وِحْدَةِ الجمعِ ، بماله مِن صُمُودٍ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .


صلاة الوحدة
24. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد جُمعةِ مَناظِرِ الصُّمُودِ ، عَينًا وتَعْيِينًا ؛ وكيفَ لا وهُوَ النُّورُ المبينُ ، الشّارِقُ مِن مِشكاةِ الذّاتِ ، بإشعاعـاتِ الوِحدَةِ الأنـيَّةِ ، هُدًى لِلعالَمينَ ، مِن بَينِ الإثنَينِ ، إلى عَـينِ الأحَدِ ، على صِراطٍ مُستَقِـيمٍ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الإرتسام
25. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد لَوْحِ الإرتساماتِ الوُجوديّة ، الممكنِ مِنها والوُجُوبِ ، فظاهرِها صُوّرٌ لآثارِ الإبداعاتِ الرّبّانيّةِ ، المفصّلةِ بِريشةِ الآبادِ ؛ وبطائِنُها إنطباعٌ لِحقائق الشُّؤونِ الأحديّةِ ، المجُمَلةِ بِدَواةِ الآزالِ ؛ ومِن بينِهِما بَرزَخٌ لا يَبغيّانِ ، حاجِزُ النّعوتِ المُشرِقِ مِن يُوحِ الرُّوحِ السُّبُّوحِ ، بالعدلِ والإحسانِ ، ليّلاّ يَصْدِمَ الوُجوبُ بالإمكـانِ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة السفينة
26. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد سَفِينَةُ النّجاةِ في طَمْطَمُوتِ المَشِيئَةِ ، فلا تَنْفَكُ تَتَبَحَّرُ في مُحيطِ الإمكانِ ، لِتُنجِدَ الورى مِن غَريقِ الجُحُودِ ، إلى برِّ الإيمانِ ، فمَن رَكِبها عَرَجَتْ بِهِ إلى بُحْبُوحَةِ الجـَمْعِ الأحَدِي ، ومَن تَخلَّفَ عنها غَرِقَ في قِيعانِ الأغْيارِ ، وماذا بعدَ الحقِّ إلّا الضّلالُ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الإنسلاخ
27. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّدٍ عينِ الكلِّ جَمعًا وإجْمالًا ، بلْ فَرْقًا وتَفْصِيلًا ، فما خَلَتْ ذَرَّةٌ مِن عمادِ قَيُّومِيَتِهِ ، بل ما خَلَتْ لَمْعَةِ مِن وَقُودِ صَمْدانِيَتِهِ ، بل ما خَلَتْ سُرّةٌ مِن صِبغَةِ أحَدِيَتِهِ ؛ لكونِهِ مَحتدَ التّعيناتِ الواحدِيةِ ، المنسَلِخَةِ مِن البُطنانِ الأمِّيِّ ، المحيطَ بأفلاكِ المشيئةِ الكلّيّةِ ، الجامعةِ لِمَا كانَ وما يكونُ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .


صلاة المثل الأعلى
28. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّدٍ المثلِ الأعْلَى ، الّذي إذا ما خلوتَ كان الإطلاقَ ، وإذا ما جلوتَ كان العـينَ ، وإذا ما تَعاليتَ كان الحجابَ ، وإذا ما ادّلَيتَ كان العرشَ ، وإذا ما نَظَرْتَ كان المرآةَ ، وإذا ما تكلّمتَ كان القرآنَ ، وإذا ما شِئت كان المرادَ ، وإذا ما تَفَضَّلتَ كان الحمدَ ، وإذا ما أمَرْتَ كان الباءَ ، وإذا ما تجَرَّدْتَ كان الهوَ ، وإذا ما تعرَّفْتَ كان الأنَا ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .
صلاة الوكيل
29. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد وَكيلِ الحقِّ القائمِ على الوُجودِ ، لِيَسُوسَ الخلائِقَ بِسُلطَةِ الأمُورِ ، ويُربّي الطبائِعَ بِنُورِ التّعرِيفِ ، ويُمِدَّ الرّقائِقَ بِقوامِ البَقاءِ ، فلا بُدَّ للبرايا من قيُّومِيَّـتِهِ الرّحمانيّةِ ، والكلُّ إلى عَوْلِهِ فُقراءُ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الطلقة
30. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّــد طَلْقةِ تَفْصِيلِ الجمُلِ الأزلِيّةِ ، المُستَمِدةِ مِن نُقطةِ العَينِ ، حتّى تَفِيضَ بالحقائِقِ الأُولى ، فما حَوَتِ الألواحُ ولا رَوَتِ الأقلامُ ، إلّا قَطْرةٌ مِن عُبابِ نُونِهِ المحيطِ ، فكيفَ إذاما ماجَت بُطونُ حقيقتِهِ ، فمالَها إلّا سرائِرُ الكُثبانِ ؛ وعلى آله وصحبِهِ وسلِّم .

صلاة الكلّ
31. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد المثَلِ الأعلى للشُّؤونِ ، في الشّهاداتِ والغُيوبِ ، فهو بالكلِّ للكلِّ حيثُما كان وسيكونُ ، مُمثّلُ الحقِّ بالتّحقيقِ ، العينُ بالعينِ ، والوَصفُ بالوَصفِ ، والأفعالُ بالأفعالِ ، فكفى بالأنا دَليلًا على الهُوَّ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة أمّ الكتاب
32. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد أمّ كتابِ الحروفِ العاليّاتِ ، والكلماتِ التّاماتِ ، المحيطِ بالشّؤونِ السَّوابِقِ واللّواحِقِ ، فلا نِهايةَ لِظواهِرِ رقائِقهِ ، ولا غايةَ لبَواطنِ حقائقِهِ ، كما لا تزالُ آياتُ حمدِهِ تُتلى ، بلسانِ الدّهرِ المأبُودِ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

صلاة الهوت
33. اللّهم صلِّ على سيِّدنا ومولانا محمّد فَيصَلِ التّحقِيقِ في مَيدانِ القُربانِ ، فَمَن تَعلّقَ بِهِ إتَّصَلَ بحضرةِ القُدْسِ ، الّتي هُو بابُها بلْ ورِحابُها ، فالحقُّ أنَّهُ لا مَناصَ للبَرايا ، عنِ الخُضُوعِ بأعتابِهِ ، لاسِيَّمَا وأنّها مَرسى رَفارِفِ الهُوتِ ، فَخَلِيقٌ أن تُشدَّ إليها رِحالُ الإراداتِ ، وأن تَتَوجَّهَ شَطْرَها وَسائِلُ الرَّجاءِ ؛ وعلى آله وصحبه وسلّم .

انتهت بفضل الله ورسوله

_________________


ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
حسبي الله لا إله إلا هو عليه توكلت وهو رب العرش العظيم
ــــــــــــــــــــــــــــــ
فوضت أمرى إلى خالقى وقلت لقلبى كفاك الجليل
مدبر أمرى ولاعلـم لى فهو حــسبى ونعم الوكــيل

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
خـــادم الإمام الرفاعى
ســـيـد أحـمـد العطار
ـــــــــــــــــــــــــــــــــ

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://saydatar.ahlamontada.com
 
الصلوات الوجدانيه للشيخ محمد شريف الحسني
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
الرفاعي ســــــيـد أحــمــد الـعطـــار  :: خاص بالنبي المصطفى صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى: